الإتحاد الوطني للموظفين يستنكر ممارسات أمين عام المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب ضد رئيس واعضاء نقابة العاملين بالمجلس

استنكر الإتحاد الوطني للموظفين ممارسات أمين عام المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب ضد رئيس واعضاء نقابة العاملين بالمجلس ومحاولاته المتكررة المساس بحقوقهم الوظيفية دون مراعاةٍ للفصل بين حق الموظف في العمل الذي يقوم به وبين دوره وواجبه النقابي ، لا لسببٍ واضح ولكنه للدور الذي قامت به النقابه وإصدارها لبيانات صحفيه إبان الإستجواب الذي قدم من قبل نواب مجلس الأمه لوزير الإعلام السابق والذي أكدت من خلاله على وجوب تبيان الحقائق واحالة كل من ورد بحقه أي تجاوزات الى لجنة تحقيق لإظهار الحقائق.



وأوضح الاتحاد أنه من الأجدر بوزير الإعلام بالوكالة ان يقوم بالإيعاز للأمين العام لإتخاذ الإجراءات التي تساهم في الإصلاح بدلا من محاولات الضغط على رئيس واعضاء النقابة لثنيهم عن ممارسة دورهم المنوط بهم والذي كفلته لهم القوانين واللوائح .



وأكد الاتحاد على أهمية الإسراع ببدء التحقيق مع الأمين العام  عبر مجلس الخدمة المدنية وهي لجنة التحقيق التي سبق وأن أحيلوا إليها عبر قرار وزير الإعلام المستقيل .

وختاماً فإننا نؤكد على مساندة ودعم كافة المنظمات النقابية التابعة للاتحاد الوطني للموظفين ونرفض بشد الإجراءات التى تستخدم ضد رئيس النقابه واعضاء محلس ادارة نقابة العاملين بالمجلس الوطني للثقافه والفنون والآداب التي تساهم في تعطيل عمل النقابات العمالية أو المساس بمكتسباتهم وحقوقهم التي كفلها لهم الدستور الكويتي والاتفاقيات الدوليه.




* حقول مطلوبة

    لا توجد تعليقات علي هذا الموضوع