الفريق الخضر: سمو الأمير رفع روحنا المعنوية

استقبل حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه بقصر بيان صباح أمس رئيس الأركان العامة للجيش الفريق الركن محمد خالد الخضر وعدد من كبار القادة في الجيش الكويتي إثر حادث الهبوط الاضطراري للمروحية التي كانت تقلهم في جمهورية بنغلاديش الشعبية.

حضر المقابلة وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ علي جراح الصباح.

وعقب لقاء حضرة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه صرح رئيس الأركان العامة للجيش الفريق ركن محمد خالد الخضر بمايلي: "بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

في هذا اليوم المبارك تشرفنا بمقابلة سيدي حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه وكذلك سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح بعد أن من الله علينا بالنجاة من حادث سقوط الطائرة في جمهورية بنغلاديش وكان اللقاء أبويا جدا استمعنا فيه إلى نصائح والدنا الغالي سمو أمير البلاد.

وكان اتصال سموه في قلب الحدث ويوم الحادث بعد ساعة من سقوط الطائرة حيث تلقينا الاتصال من سموه والذي رفع من الروح المعنوية لجميع أعضاء الوفد الكويتي المشارك وفضل من الله تعالى أن نجانا وكل الوفد وعدنا إلى بلدنا سالمين وكذلك اتصال سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح وكذلك سمو الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء والشعب الكويتي كله سواء مدنيون أو عسكريون وكذلك الوزراء وأعضاء مجلس الأمة ورؤساء الأركان والاتصالات من الجميع يباركون لنا نجاتنا من هذا الحادث.

الحادث ولله الحمد الآن أصبح وراء ظهورنا ونحن الآن نفكر بما هو قادم وتظل علاقتنا مع جمهورية بنغلاديش قوية ومتينة وقد لقينا هناك الرعاية والاهتمام إثر الحادث من رئيس الأركان البنغالي وكذلك تشرفنا بلقاء رئيسة مجلس الوزراء الشيخ حسينة التي أبدت كل اهتمامها بشأن موضوع الحادث وبالتالي نحن واصلنا كل البرنامج الذي تم التخطيط له سابقا وإن شاء الله سوف نعزز علاقتنا مع الجيش البنغالي وهو جيش عريق ذو خبرة ونحن نتبادل الخبرات فيما بيننا.

وأكرر شكري مرة أخرى لكل من سأل عنا وكل من تحمد لنا بالسلامة وعلى رأسهم الوالد سمو أمير البلاد وكذلك سمو ولي العهد وسمو رئيس مجلس الوزراء والنائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد وكل من سأل عنا".

* حقول مطلوبة

    لا توجد تعليقات علي هذا الموضوع