توم هانكس: «ذا بوست» يصور حالة أميركا

فيلم ستيفين سبيلبرغ الجديد (ذا بوست) ليس مجرد رواية جرت أحداثها في عام 1971 عن حرية الصحافة أو مكانة المرأة في مكان العمل، إذ يقول نجم هوليوود توم هانكس إن "الفيلم يطرح تساؤلات أساسية عن الولايات المتحدة اليوم".

وذكر هانكس في العرض الأول العالمي للفيلم في واشنطن العاصمة الخميس الماضي: "أعتقد أنه فيلم وطني جيد جدا عما هي حالة أميركا".

وأضاف: "عن مكانة المرأة والمساواة في مكان العمل، هو بالتأكيد عن إرث حرب فيتنام، وما فعلته 40 عاما من السياسة للولايات المتحدة الأميركية".

ويلعب بطولة الفيلم هانكس في دور رئيس تحرير "واشنطن بوست" بن برادلي، وميريل ستريب التي تقوم بدور ناشرة صحيفة واشنطن بوست كاثرين جراهام.




* حقول مطلوبة

    لا توجد تعليقات علي هذا الموضوع