وزير الخارجية اليمني: نعمل على بناء تحالف وطني لمواجهة ميليشيات إيران

كشف وزير الخارجية اليمني، عبدالملك الخلافي، أن الحكومة اليمنية تعمل على بناء تحالف وطني واسع يضم كل القوى السياسية لمواجهة ميليشيات الحوثي وإنهاء النفوذ الإيراني.

وقال المخلافي، في حوار له على قناة "سكاي نيوز عربية"، أنه لم يبق هناك أي غطاء سياسي أو شعبي للميليشيات الحوثية المدعومة من إيران، مضيفا أن قوات الشرعية تحقق تقدما عسكريا على جبهتي شبوة والساحل الغربي.

وأشار الوزير اليمني، إلى أن التحرك العسكري يترافق مع حالة من الغضب الشعبي على ممارسات ميليشيات الحوثي الإيرانية، مؤكدا أن الميليشيات الإيرانية لا تمتلك برنامجا للدولة ولا للوطن ولا للشراكة.

وأضاف، أنه لا حل سياسي مع ميليشيات الحوثيين، لأن قرارها بيد إيران التي تعطل أي فرصة لتحقيق السلام، مشيرا إلى أن الميليشيات الإيرانية تحاول استنساخ حزب المؤتمر بما يتوافق مع مصالحها.

وفيما يتعلق بحزب المؤتمر الشعبي العام، قال المخلافي، إن الحزب يتعرض لعملية تنكيل كبيرة من قبل ميليشيات الحوثي، لكنه أكد أن قوات الشرعية اليمنية تحقق تقدما ميدانيا على عدة جبهات للتصدي للحوثيين، خاصة جبهتي شبوة والساحل الغربي.

ودعا الوزير اليمني في حواره مع سكاي نيوز عربية، المجتمع الدولي إلى أن يقف موقفا واضحا تجاه الانتهاكات التي يتعرض لها قيادات وكوادر حزب المؤتمر من قبل ميليشيات الحوثي. مشيرا إلى قناعة الجميع بعدم وجود شريك للحكومة اليمنية في السلام.

* حقول مطلوبة

    لا توجد تعليقات علي هذا الموضوع