«الجمارك»: بدء التشغيل الفعلي لجهاز «cip300» في منفذ النويصيب

بناء على توجيهات المدير العام للإدارة العامة للجمارك المستشار جمال الجلاوي بالإسراع في تشغيل جهاز( cip300) في منفذ النويصيب، أكد مراقب جمرك النويصيب محمد عبدالرحمن أنه تم تشغيل جهاز الفحص الإشعاعي للسيارات منذ الأربعاء الماضي، مشيرا إلى أنه تم تمرير 20 مركبة مشتبه بها في اليوم الأول لتشغيله، مؤكداً أنه أثبت بالدليل القاطع كفاءته في كشف أدق التفاصيل داخل المركبة لاسيما قطع الغيار الأصلية والمقلدة. 

وأكد عبدالرحمن على أن الجهاز يشكل إضافة كبيرة لعمليات التفتيش والحد من كافة أنواع المواد الممنوعة والمحظورة، لافتا إلى أن الجهاز يحدد نوعية المواد المحظورة عبر إشارات محددة تشير إلى أماكنها داخل السيارة التي يحوم حولها الشكوك، مضيفا وانطلاقا من هذه الإحداثيات نكلف فنيين داخل المنفذ بالتعامل مع الأماكن المشتبه بها للتأكد من حقيقة اذا كان بها مواد محظورة من عدمه.

وأعتبر أن كفاءة الجهاز وقدرته على كشف الممنوعات بكافة صورة تصل إلى نسبة 100% ، مؤكدا على أن تقنية الجهاز قادرة على تحقيق الهدف المرجو منه وهي تحديد الأجسام الغريبة في المركبات ، لافتا إلى أن الإدارة العامة للجمارك وبالتنسيق مع شركة جلوبال حرصت على تلقين جميع المفتشين وموظفي الأمن والسلامة دورات على كيفية تشغيل الجهاز بكفاءة عالية ، إلى جانب توفير غرف لانتظار أصحاب المركبات التي سيتم تمريرها على الجهاز أعدت بشكل علمي لتجنب أي اشعاعات تصدر عن الجهاز رغم التأكيد على مطابقته للمواصفات العلمية والصحية.

وجدد مراقب جمرك النويصيب التأكيد على أن أجهزة التفتيش بما فيها الـ cip300 هي أداة مساندة والعنصر الأهم في منظومة عمل الجمارك تتمثل في المفتشين أما الأجهزة المساندة للتأكيد على عدم احتواء أي مركبة على مواد ممنوعة.

وتوجه بالشكر إلى مدير عام الإدارة العامة للجمارك المستشار جمال الجلاوي على حرصه على تزويد جميع المنافذ الجمركية بكافة احتياجاتها سواء من العنصر البشري أو بالأجهزة التي تساعد على أداء المهمة الأساسية لرجال الجمارك في حماية البلاد من دخول آية ممنوعات بها، كما ثمن تجاوب رجال جمرك النويصيب على تشغيل جهاز cip300، مشيرا إلى ان الدورات التدريبة التي اعددت بالتنسيق بين إدارة التدريب والتطوير برئاسة السيدة لولوه الحوال وشركة جلوبال ساهمت بشكل كبير في معرفة كيفية عمل الجهاز والتعامل معه بما يحقق الهدف المرجو منه.

وحذر مراقب جمرك النويصيب كل من يحاول تهريب أية مواد مخدرة أو محظورة مؤكدا ان رجال الجمارك سوف يقفون سدا منيعا حيال كافة عمليات تهريب الممنوعات بكافة أشكالها وصورها.

ومن جهته، وجه عضو لجنة الإعلام الجمركي ومساعد مراقب منفذ النويصيب بلال الخميس، الشكر لسعادة المدير العام المستشار جمال الجلاوي على اهتمامه الشديد بتطوير المنافذ الجمركية البرية والبحرية والجوية من خلال تزويد تلك المنافذ بأحدث الأجهزة ذات التقنيات المرتفعة التي تساعد المفتش الجمركي في أداء عمله بهدف إحكام الرقابة الأمنية والحد من عمليات التهريب إلى داخل البلاد.

وأكد أن تزويد منفذ النويصيب بنظام الفحص الإشعاعي للسيارات cip300 الأحدث عالميا في هذا الجانب يعد إضافة جديدة في عملية التفيش المساندة للمفتشين الجمركيين ، مشيراً إلى أن تقنية عمل الجهاز وقدرته الفائقة على الكشف الدقيق لجميع محتويات المركبات المشتبه بها يساهم في تيسير وتسريع إجراءات التفتيش وتقليص المدة الزمنية للفحص، لافتاً إلى أن جميع المركبات التي تمر عبر المنفذ الجمركي لا يتم عرضها على الجهاز إنما يتم تفعيل ذلك في حالة واحدة وهي اشتباه المفتش في المركبة وبالتالي يقوم بتمريرها على الجهاز الاشعاعي.

وأوضح الخميس أن الجهاز أثبت كفاءه عالية خلال فترة اختباره قبل دخوله الفعلي إلى الخدمة يوم الأربعاء الماضي، لافتا إلى أن الجهاز لديه القدرة على اكتشاف جميع المواد المخدرة والمهربة والمقلدة داخل السيارة ويقدم تحليلا مفصلا عن الأماكن المشتبه بها، مشيرا إلى أن الجهاز يستخدم كأداة مساندة للمفتش لتمكنه من فحص السيارات المشتبه بها فقط من خلال تمريرها على الجهاز ومن ثم فحصها واظهار كافة مكوناتها. 

وأشار إلى أن جهاز فحص السيارات يشتمل على سير نقل الحركة التي تمر خلاله السيارة دون السائق، وغرفة خاصة بمكونات الجهاز تحتوي على كافة اللوحات الإلكترونية والكهربائية الحساسة الخاصة بتشغيل الجهاز، وغرفة تشغيل الجهاز وتحتوي على كافة الأجهزة الأمنية والرقابية لحركة سير المركبات منذ بداية مرورها على الجهاز حتى خروجها عبر كاميرات المراقبة و5 شاشات خاصة لتحليل صورة السيارة التي تم فحصها، إلى جانب غرفة خاصة بانتظار أصحاب السيارات أثناء عملية الفحص.

وأوضح عضو لجنة الإعلام الجمركي أنه تم تأهيل المفتشين والموظفين للتعامل مع الجهاز والوقوف على طبيعة عمله بالتعاون مع إدارة المشروع والشركة المستثمرة (جلوبال) ومديرة مركز التدريب والتطوير السيدة لولوة الحوالة.

وبدوره، أكد عضو لجنة الإعلام الإلكتروني الجمركي والمنسق العام لشؤون المنافذ طلال العيدان، بدء التشغيل الفعلي لجهاز الفحص الإشعاعي للسيارات(cip300) في منفذ النويصيب بعد الانتهاء من جميع الآمور الفنية والتدريبية الخاصة بالجهاز الأحدث في العالم الذي يستطيع أن يكشف كافة الممنوعات المهربة بهيكل السيارة حتى وأن كانت مخبأة بطريقة سرية، مشيراً إلى أن الجهاز صنع خصيصاً للحد من تهريب الممنوعات ويستخدم في الكثير من الدول المتقدمة.

وأشار إلى أن جميع مفتشي المنفذ حصلوا على برنامج تدريبي مكثف على كيفية التعامل مع الجهاز ، لافتاً إلى وجود طاقم فني متواجد طيلة ال 24 ساعة لمتابعة الجهاز .

* حقول مطلوبة

    لا توجد تعليقات علي هذا الموضوع