محمد جاسم الفضلي يكتب : الدائره الخامسه مظلومه بامتياز

أمة 2017 وبدأ الاستعداد للمرشحين والكل يترقب والرجوع للقواعد الانتخابية والترتيب للعرس الديموقراطي وهو حق كفله الدستور الكويتي لمن تنطبق عليه الشروط في الترشح واعطى الدستور الحق للنائب وفق المادة - 108 عضو المجلس في تمثيل الأمة بأسرها، ورعاية المصلحة العامة، ولا سلطان لأي هيئة عليه في المجلس أو لجانه ما جعل الجميع يرغب في المشاركة بالانتخابات وفي الوضع الحالي تنقسم الكويت الى خمس دوائر انتخابية بنظام الصوت الواحد.
الدائرة الخامسة بداية من الدائري السادس الى الحدود الجنوبية وتشمل اكبر مساحة وتعداد سكاني في محافظة مبارك الكبير والاحمدي قرابة 135 ألف قيد انتخابي ويمثلهم فقط 10نواب! أي أن كل نائب يمثل 13500 ناخب! هل يستطيع تلبية كل متطلباتهم او اقتراحاتهم او الاجتماع بهم ! غير معقول ان دائرة يمثلها فقط 10 نواب مقارنة مع باقي الدوائر.
اليوم اصبح من الضروري العمل على نسبة اعداد الناخبين في تمثيل نوابهم 
الدائرة الخامسة نحتاج الى مستشفى جديد اصبح العدان غير قادر على الاستيعاب !
دائرة يوجد فيها 4 اندية فقط لا يوجد فيها الا ستاد نادي الشباب.
دائرة يوجد فيها تلوث من المصانع.
دائرة يوجد فيها السكن الخاص والاستثماري والتجاري ما يجعل اعداد الوافدين في تزايد كبير وازدحام ملحوظ.
ألا تحتاج الدائرة الخامسة الى نظرة جادة من الحكومة في تمثيل النواب او استحداث دائرة جديدة لزيادة عددالنواب فيها، الحل يكون التوزيع العادل بالدوائر لا يعقل ان الدائرة الخامسة يتجاوز عدد الناخبين فيها 135 ألفا ودوائر لا يتجاوز فيها العدد 60 ألفاً، الحلول كثيرة ومنها؟
الرجوع الى نظام 25 دائرة، او 50 دائرة مع مراعاة تساوي اعداد الناخبين بين الدوائر، يتبقى للمجلس الحالي اقل من سنة وباستطاعة المجلس والحكومة العمل على حل الدوائر.
اللهم احفظ الكويت وشعبها من كل مكروه.
محمد جاسم الفضلي


* حقول مطلوبة

    لا توجد تعليقات علي هذا الموضوع