الصالح: "كان" دربت 41 ألف طالبة علي الكشف المبكر عن سرطان الثدي

أعلنت الحملة الوطنية للتوعية بمرض السرطان "كان"، الأنتهاء من فعاليات الدورة التدريبية الثالثة لتأهيل مدربات من معلمات وزارة التربية، علي الفحص الذاتي والاكتشاف المبكر لسرطان الثدي للعام 2013 / 2014.


وقال نائب رئيس الحملة د. خالد الصالح، خلال المؤتمر الصحفي الذي أقيم اليوم بمركز تدريب الحملة في مركز الرعاية التلطيفية، أنه تم تدريب أكثر من 41 ألف طالبة علي طرق الكشف المبكر خلال الثلاث سنوات السابقة، مبينا أنه سيتم تدريب طالبات جدد خلال العام القادم مشددا على أهمية الاستمرار في العمل التدريبي على طرق الكشف المبكر للوصول إلى أكثر شرائح المجتمع.


وأوضح أنه سيتم عمل تقييم للحملة خلال الخمس سنوات عمل مبينا أن التربية تشمل أمور كثيرة منها التربية النفسية والتربية الصحية والذهنية مؤكداً على أهمية التربية الصحية كونها تساهم في حماية الطلبة من الأمراض ، كما نوه الدكتور خالد الصالح أن الدورة الأولى لتدريب الطالبات قد انطلقت في نوفمبر 2010 تحت شعار "التوعية هدف تربوي" وتم من خلالها تدريب 100 معلمة كمدربات بالإضافة إلى أنه تم تدريب 14 ألف طالبة من طالبات الصف الثاني عشر .


وأشار الصالح إلي انه تم تدريب 98 مدربة في الدورة الثانية التي أقيمت في عام 2013/2013 تحت شعار "تدربي....ودربي" حيث تم تدريب 13 ألف طالبة من طالبات الصف الثاني عشر ، وأفاد أن هذه السنة تم تدريب 75 مدربة من المتميزات خلال الدورة الثالثة التي أقيمت تحت شعار " التوعية والتدريب الإيجابي" وتم خلال هذه الدورة تدريب 14 ألف طالبة من طالبات الصف الثاني عشر.


وثمن ما تقوم به الموجهات الفنيات اللاتي تمثلن وزارة التربية حيث يقمن بالإشراف علي المناطق التعليمية في عملية تدريب المعلمات والطالبات، وذلك لتنفيذ مشروع الكشف المبكر بالتعاون مع الطاقم الطبي التابع لحملة "كان " ومتابعة النتائج النهائية والتي ترفع للحملة وبدورها ترفع لوزارة التربية للاطلاع على هذه النتائج.


وقالت الموجهة العامة بالإنابة في وزارة التربية جميلة الصديقي، أن حملة " كان " استطاعت بهذا البرنامج التدريبي المتواصل تدريب هذا العدد الكبير من الطالبات على مدى ثلاث سنوات مما يعزز من أهمية هذا البرنامج وأهمية استمراره موجهة شكرها للحملة وخصت بالشكر الدكتور خالد أحمد الصالح نائب رئيس مجلس الإدارة رئيس البرنامج.


وقد حضر المؤتمر كل من الموجهة الفنية في منطقة الأحمدي د. يسرى العطير، الموجهة الفنية في منطقة الجهراء نادية الشيخة، الموجهة الفنية في منطقة العاصمة هنادي الرقم، الموجهة الفنية في منطقة الفروانية موضي الحوطي، الموجهة الفنية في منطقة حولي نهي إدريس، الموجهة الفنية في منطقة مبارك الكبير إنتصار القصاب، والموجهة الفنية للتعليم الخاص لولوة الجلاهمة.



* حقول مطلوبة

    لا توجد تعليقات علي هذا الموضوع